التخطي إلى المحتوى
شاهد بالفيديو.. رجل كان يعمل مؤذن 33 عاما فسبحان الله وهو على فراش الموت قام بفعل غريب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين نبينا محمد صلى الله علية وسلم اليوم نقدم لكم قصة حقيقية حدثت فى المملكة العربية السعودية

عن رجل يعتبر من اقدم المؤذنيين بمحافظة الخفجى فى السعودية وكان اسمة محسن علي المزيني الشمري وظل يعمل اكثر من ثلاثة وثلاثون عاما فى مسجد صغير خلف محطة القرني ثم انتقل منة واختتم عملة فى مسجد أبي أيوب الأنصاري وفى الفترة الاخيرة من حياتة تدهورت حالتة الصحية بسبب إصابته بمرض السرطان في الكبد

الأمر الذي جعله يقدم على طلب إعفائه من الأذان لعدم مقدرته على الحضور والمواظبة واشتد علية المرض ودخل فى غيبوبة وسبحان الله وهو على سريرة فى المستشفى وفى عز الغيبوبة كان حينما يحين وقت الصلاة  يردد الأذان كاملاً كما لو أنه بالمسجد وكما كان يكبر وكأنه يصلي وفى أثناء وجوده فى المستشفى ونتيجة لزيادة الآلام اقترح الأطباء اعطاءه مخدرالمورفين ليخفف عنة ولكنة لم يحتمل

وتوفاه الله عن عمر يناهز التسعة وسبعين عاما فسبحان الله من عاش على شيء ومات عليه احياهه الله يوم القيامة علية ومن أطاع الله فى حياته حتماً سيختمها طائعاً لله

 

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.