التخطي إلى المحتوى
خفض أسعار شاشات التليفزيون بنسبة تتراوح ما بين 10% إلى 15% لتحريك الأسواق

أعلنت شعبة الأدوات الكهربائية بالغرفة التجارية بالقاهرة عن اتجاه عدد من شركات تصنيع شاشات التليفزيون إلى خفض أسعار شاشات التليفزيون بنسبة تتراوح ما بين 10% إلى 15% وذلك بعد الركود فى المبيعات وبهدف تحريك الأسواق، وكسر الركود الذي يشهده سوق الشاشات التى تشهد كساد فى عملية المبيعات من نهاية عام 2016 حتى الآن.

وكان الأستاذ حسن الإمام نائب رئيس شعبة الأدوات الكهربائية بالغرفة التجارية قد صرح بأن سوق الأجهزة الكهربائية ظل ثابت طوال النصف الثاني من عام 2018 وقد تراجعت نسبة المبيعات بشكل كبير وهو ما دفع إلى خفض أسعار شاشات التليفزيون بهدف خلق نوع من الرواج فى الأسواق التى تأثرت خلال العامين الأخيرين بشكل ملحوظ.

وأكد الأستاذ حسن الإمام بأن شركتان من كبري الشركات التى تقوم بتصنيع شاشات التليفزيون قد اتجهت لخفض أسعار شاشات التليفزيون للمساهمة فى رواج سوق الشاشات الذى يعانى من انخفاض المبيعات بصورة كبيرة منذ تعويم الجنيه المصري وتحريره أمام العملات الأجنبية فى نوفمبر 2016، وانخفاض سعر الجنيه المصري أمام جميع العملات العربية والأجنبية.

وكانت الأجهزة الكهربائية بصفة عامة قد شهدت زيادة فى الأسعار بصورة كبيرة مع نهاية عام 2016 حيث زادت الأسعار بنسبة تراوحت ما بين 30% إلى 60% بعد تحرير سعر الصرف، ويلجأ التجار لعمل تخفيضات بنسب قليلة تتراوح ما بين 5% إلى 8% على بعض أنواع الأجهزة الكهربائية بهدف كسر حدة الركود فى المبيعات التى يشهدها سوق الأجهزة الكهربائية بصفة عامة.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.