التخطي إلى المحتوى
هل تعلم ماذا فعل فرعون عندما عطس موسى بحضرته وقال الحمدالله

عمد فرعون إلى قطع النسل من الذكور حتى أمر بقتل كل مولودٍ يجئ، بعدما علم انه يولد النبي موسى الذي تكون نهايته على يده وذهاب حكمه في مصر، وموسى بن عمران نبي من أنبياء بني إسرائيل مقدس في الإسلام والمسيحية وعند اليهود، وكانت إرادة الله أن يلتقط الفرعون موسى الرضيع من تابوت ألقي في البحر ويربيه حتى كبر في قصره. أَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ.

كان موسى يوماً وهو طفل في حضرة فرعون في القصر، وقد عطس وقال الحمد الله رب العالمين، فسمعه وأنكره عليه فرعون ذلك وقال ما الذي أسمعه منك؟ وقد قام بلطمه، لكن موسى أندفع نحوه وأمسك بلحيته التي كانت طويلة وقد أقتلعها، ما جعل فرعون يشعر بالألم، ولما أراد أن يقتله تصدت زوجته آسية وهي التي كانت طلبت أن يتخذونه ولداً، وأخبرته بأنه طفل لا يستوعب ما يقوله من تلقاء نفسه. ولكن فرعون أصر بأنه يعرف ما كان يقوله.

إقرأ أيضاً: هل تعلم لماذا أهلك الله فرعون بهذه الطريقة وماذا فعل جبريل به لما آمن!

كيف أنجى جبرائيل موسى من بطش فرعون

وقد وضع فرعون تمراً وجمراً  أمام موسى ليرى أي منهما يتناوله لأجل أن يتأكد عما اذا كان يدرك أم لا ، وهو الأمر الي أقترحته زوجته آسية بنت مزاحم لإظهار برهان انه لا يحسن التمييز بما فيه ضرر له، وقد همَ موسى بالفعل ليأخذ التمر من أجل تناوله، في حين نزل جبرائيل مسرعاً و قد صرف يده إلى الجمر وقد أخذه في فمه فأحترق لسانه وصرخ باكيا. فقالت آسية له:”ألم أخبرك أنه لا يعقل، فبعد ذلك فرعون عفى عنه.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.